نظرة على الجهاد العالمي (26-20 تموز/ يوليو 2017)

نظرة على الجهاد العالمي

نظرة على الجهاد العالمي

إطلاق صواريخ مضادة للدبابات على موقع تابع للقوات السورية الديمقراطية (SDF) في جنوب غرب الرقة.

إطلاق صواريخ مضادة للدبابات على موقع تابع للقوات السورية الديمقراطية (SDF) في جنوب غرب الرقة.

مقاتلو تنظيم الدولة الإسلامية يطلقون النار باتجاه القوات السورية الديمقراطية (SDF) في ضواحي الرقة (حق، 20 تموز/ يوليو 2017).

مقاتلو تنظيم الدولة الإسلامية يطلقون النار باتجاه القوات السورية الديمقراطية (SDF) في ضواحي الرقة (حق، 20 تموز/ يوليو 2017).

مقاتلو تنظيم الدولة الإسلامية يحاربون القوات السورية في محيط اثريا (حق، 20 تموز/ يوليو 2017).

مقاتلو تنظيم الدولة الإسلامية يحاربون القوات السورية في محيط اثريا (حق، 20 تموز/ يوليو 2017).

معبر باب الهوى (موقع معبر باب الهوى، 25 تموز/ يوليو 2017).

معبر باب الهوى (موقع معبر باب الهوى، 25 تموز/ يوليو 2017).

مستودع مواد غذائية في محيط

مستودع مواد غذائية في محيط "المصنع الأزرق" قرب معبر باب الهوى الحدودي، والذي أشعل فيه النار مقاتلو أحرار الشام قبل انسحابهم من أمام مقاتلي هيئة تحرير الشام (حساب تويتر وكالة الأنباء إباء، 21 تموز/ يوليو 2017).

راية هيئة تحرير الشام مرفوعة في إدلب (أوريينت نيوز، 23 تموز/ يوليو 2017).

راية هيئة تحرير الشام مرفوعة في إدلب (أوريينت نيوز، 23 تموز/ يوليو 2017).

مسرح عملية تفجير السيارة الملغمة في إدلب (قاسيون، 24 تموز/ يوليو 2017).

مسرح عملية تفجير السيارة الملغمة في إدلب (قاسيون، 24 تموز/ يوليو 2017).

الشيخ أبو اليقظان المصري في التسجيل الصوتي (حساب يوتيوب GIIMedia – شبكة النخيل الإخبارية، 21 تموز/ يوليو 2017).

الشيخ أبو اليقظان المصري في التسجيل الصوتي (حساب يوتيوب GIIMedia – شبكة النخيل الإخبارية، 21 تموز/ يوليو 2017).

مدفع محمول على شاحنة لحزب الله يقوم بقصف مدفعي على مواقع هيئة تحرير الشام في منطقة عرسال.

مدفع محمول على شاحنة لحزب الله يقوم بقصف مدفعي على مواقع هيئة تحرير الشام في منطقة عرسال.

مقاتلو حزب الله أثناء قتالهم في محيط عرسال (الإعلام الحربي للجيش السوري، العالم، 24 تموز/ يوليو 2017).

مقاتلو حزب الله أثناء قتالهم في محيط عرسال (الإعلام الحربي للجيش السوري، العالم، 24 تموز/ يوليو 2017).

الدمار في أحد شوارع غرب الموصل.

الدمار في أحد شوارع غرب الموصل.

السكان النازحون يعودون إلى المدينة (مركز نينوى الإعلامي، 22 تموز/ يوليو 2017).

السكان النازحون يعودون إلى المدينة (مركز نينوى الإعلامي، 22 تموز/ يوليو 2017).

مقاتلو تنظيم الدولة الإسلامية الذين ألقي القبض عليهم بينما كانوا يحاولون الهرب من مدينة الموصل وهم متخفون بملابس نسائية (قناة الآن، 23 تموز/ يوليو 2017).

مقاتلو تنظيم الدولة الإسلامية الذين ألقي القبض عليهم بينما كانوا يحاولون الهرب من مدينة الموصل وهم متخفون بملابس نسائية (قناة الآن، 23 تموز/ يوليو 2017).


أهم أحداث هذا الأسبوع

  • فيما يلي أهم مقومات الوضع الحالي في سوريا:
  • قدمإلى جنوب سورياجنود الشرطة العسكرية الروسية، حيث من المفترض أن يشكلوا قوة فاصلة بين القوات السورية وبين فصائل المتمردين في سياق تطبيق اتفاقية منع التصعيد. وفي غضون ذلك تم التوصل إلى اتفاقية منع تصعيد أخرى في منطقة إلى الشرق من دمشق (الغوطة الشرقية).
  • وفي الرقةتباطأت حدة القتالإزاء ما يبديهتنظيم الدولة الإسلامية من مقاومة شرسة.القوات السورية الديمقراطية (SDF) تتقدم ببطء في المدينة القديمة، لكنها لا زالت تتعرض لهجمات في الأحياء التي سبق واحتلتها ظاهرياً.
  • وفي محيط إدلب حققت هيئة تحرير الشام (جبهة النصرة سابقاً) نصراً في قتالها ضد حركة أحرار الشام،وهو أكبر فصائل المتمردين الإسلامية. احتل مقاتلو هيئة تحرير الشام معبرين حدوديين بين سوريا وتركياواستولوا على مدينة إدلب.وانتصاراتهم هذهتجعل من إدلب أهم محيط يخضع لسيطرة فرع القاعدة في سوريا. وقد هذا الأمر على روسية وعلى النظام السوري مسألة تركيز الضغط المكثف على هذا المحيط عندما يحين الوقت لذلك(في الوقت الراهن هناك مناطق ذات أولوية استراتيجية أعلى بالنسبة لروسيا وسوريا).
  • وفي جرود عرسال على الحدود اللبنانية- السوريةشن حزب الله معركة ضد هيئة تحرير الشام. حشد حزب الله لهذه المعركة قوات كبيرة(قوامها 5000 مقاتل بحسب ما جاء في وسائل الإعلام اللبنانية) وحقق المكاسب،حيث أفلح باحتلال معظم المناطق التي كانت تسيطر عليها هيئة تحرير الشام. ويعتزم حزب الله مواصلة تطهير الحدود اللبنانية – السورية باتجاه جرود راس بعلبك والقاع(إلى الشمال من عرسال)،حيث يسيطر عليهاتنظيم الدولة الإسلامية.
  • واصلت القوات السورية تقدمها باتجاه مدينة السخنه، ويأتي هذا التحرك بتقديرنا لمواصلة التقدم من هناك إلى دير الزور في غور الفرات. القوات السورية بقيادة سهيل حسن تتقدم إلى السخنة من ناحية الرصافة (إلى الشمال من السخنة) في حين تتقدن نحوها قوة سورية أخرى من ناحية تدمر (إلى الجنوب من السخنة).
  • وفي العراق هناك جهود عراقية ودولية كبيرة لإعادة إعمار مدينة الموصل.الوضاع الإنسانية في المدينة صعبة للغاية، وخاصة في الجزء الغربي من المدينة. وفي غضون ذلك هناك اشتباكات بين تنظيم الدولة الإسلامية وبين قوات الأمن العراقية في أماكن مختلفة من العراقغير أن حدة هذه المواجهات ليست عالية في هذه المرحلة. وبتقديرنا فبعد إعادة تنظيم صفوفه، سيقوم تنظيم الدولة الإسلامية بتصعيد هجماته لاستهداف المواطنين لعراقيين (الشيعة) وقوات الأمن العراقية.والصعوبات المستمرة لإعادة إعمار الموصل قد تؤدي بتقديرنا إلىزيادة دعم السكان المسلمون السنة لتنظيم الدولة الإسلامية.

 

روسيا والولايات المتحدة

اتفاقية منع التصعيد في جنوب غرب سوريا
  • اتفاقية منع التصعيد التي بدأ العمل بها منذ 9 تموز/ يوليو2017 لا تزال صامدة باستثناء خروقات متفرقة يومية. وفي سياق الخطوات المتخذة لتطبيق الاتفاقية وردت تقارير عنوصول حوالي اربعمائة جندي من الشرطة العسكرية الروسية إلى جنوب سوريا،حيث يقيم هؤلاء الجنود في قاعدةإلى الشمال من درعا. من المفترض أن يقوم جنود الشرطة العسكرية الروسية بالعمل كقوة فاصلة على خطوط التماس بين القوات السورية وبين فصائل المتمردين. وجاء في التقارير أن القوة الروسية قد بدأت القيام بدوريات في المنطقة(العربية الحدث،أوريينت،19 تموز/ يوليو2017).
  • وعلى صعيد موازٍ وامتداداً لاتفاقية منع التصعيد في جنوب غرب سوريا، أعلنت وزارة الخارجية الروسية عن التوصل إلى اتفاقية بشأن منع التصعيد كذلك في منطقة الغوطة الشرقية(إلى الشرق من دمشق). دخلت الاتفاقية حيز التنفيذ بداية من ظهر يوم السبت، الموافق22 تموز/ يوليو2017. وقد نشأت الحاجة لعقد هذه الاتفاقية في ظل ما حدث مؤخراً من تصعيد في المواجهات في تلك المنطقة بين فصائل متمردين سورية وبين فصائل متمردين إسلامية، ومن جملتها هيئة تحرير الشام (جبهة النصرة سابقاً). وتقضي الاتفاقية بترسيم حدود منطقة منع التصعيد وانتشار قوات المراقبة في المنطقة. كما وتم تحديد ممرات لنقل المساعدات الإنسانية وتوفير المعابر لتنقل المواطنين بحرية. وصرح الروس أن أول قافلة من المساعدات الإنسانية ستصل غلى المنطقة في الأيام القريبة القادمة وسيتم كذلك إخلاء الجرحى(صفحة فيسبوك وزارة الدفاع الروسية،22 تموز/ يوليو2017).
  • فيما يلي المزيد من التصريحات الروسية بشأن اتفاقيات منع التصعيد:
  • سيرغي لافروف، وزير الخارجية الروسية،قال أن المحادثات التي أجراها الروس مع مختلف الأطراف أتاحت لهم التوصل غلى وقف إطلاق النار بين الحكومة السورية وبين فصائل المتمردين ("المعارضة الوطنية"). وهكذا أتاح الروس للقوات السورية توجيه جهودهم لمحاربة الإرهابيين. وعلى حد قوله فإن الحكومة السورية لم تمنع روسيا من التقدم على المسار الذي رسمته، وذلك من منطلق أن "الأولوية الأولى هي محاربة تنظيم الدولة الإسلامية"(موقع وزارة الدفاع الروسية،21 تموز/ يوليو2017).
  • وقال مصدر رفيع في وزارة الخارجية الروسية لصحيفة إيزوستيا أن واشنطن قد بذلك ما بوسعها للحفاظ على المصالح الإسرائيليةأثناء المشاورات التي تمت بينها وبين روسيا بخصوص تطبيق اتفاقية منع التصعيد (في جنوب غرب سوريا)، وعلى حد ما جاء على لسان المصدر ذاته فقد كان الهدف الرئيسي خلال المحادثات هو منع إيجاد موطئ قدم شيعي في هضبة الجولان. وأضاف المصدر ذاته أن واشنطن معنية كذلك بمنع نقل الأسلحة والعتاد على امتداد مسار طهران- بغداد – دمشق- بيروت(تاس،21 تموز/ يوليو2017).
  • وقال مصدر دبلوماسي روسي لصحيفة إيزوستياأنه أثناء المباحثات بين روسيا والولايات المتحدة والعسكريين الأردنيين، تم التوصل إلى اتفاقية بشان منطقة لمنع التصعيد على الحدود الأردنية السورية.وتقضي هذه الاتفاقية بأن تتراجع كافة الوحدات غير السورية إلى مسافة ثلاثين كيلومتراً عن الحدود السورية الأردنية.وتشمل الوحدات غير السوريةالمليشيات العراقية وتنظيم حزب الله والعسكريون الإيرانيون والمتطوعون من عدد من الدول الأخرى(تاس،21 تموز/ يوليو2017).
مقالات في الصحافة الأمريكية بشأن الاستراتيجية تجاهتنظيم الدولة الإسلامية
  • فيما يلي أهم تقريرن صحفيين نشرتهما الصحف الأمريكية بشأناستراتيجية الولايات المتحدة تجاهتنظيم الدولة الإسلاميةوتجاه التدخل في سوريا:
  • في تقرير نشره الموقع الإخباري الأمريكيThe Daily Beastكشف أجزاء علنية من "تقرير استراتيجي" سري تم من خلاله استعراض استراتيجية الولايات المتحدة الحالية تجاه تنظيم الدولة الإسلامية.وبحسب ما جاء في التقرير فإن الاستراتيجية الحالية تذكرنا بالسياسة التي انتهجتها إدارة أوباما سابقاً والفرق بين الاستراتيجيتين يأتي "على الصعيد الكلامي فقط".وعلى حد ما جاء في المقال فإنالاستراتيجية المتبعة تلتزم بالقانون القاضي بأن يتم العمل بالتعاون مع حلفاء محليين.ومن جملة الأهداف التي تم وضعها:حماية عن الوطن والمواطنون الأمريكان من هجمات تنظيم الدولة الإسلامية في العراق وفي سوريا("defeat Isis' core in Iraq and Syria"); ضرب شيكاتتنظيم الدولة الإسلاميةفي أنحاء العالم والقضاء على تاثيره الأيديولوجي. والاستراتيجية الأمريكية تركز الآن على وجود تنظيم الدولة الإسلامية في سوريا وتتعامل على صعيد ثانوي فقط مع أذرع تنظيم الدولة الإسلامية في دول مثل ليبيا وأفغانستان(The Daily Beast،18 تموز/ يوليو2017).
  • وفي مقال في صحيفة واشنطن بوستجاء أن إدارة ترامب قد أعلنت عنوقف "الخطة السرية"("covert program") التي تتولى المخابرات الأمريكية –CIAتنفيذها لتسليح وتدريب متمردين سوريون معتدلون يحاربون ضد نظام الأسد.وبحسب ما جاء على لسان موظفين كبار في الإدارة الأمريكية فقد اتخذ هذا القرار قبل شهر بعد مشاورات بين ترامب ورؤساء المخابرات الأمريكية – CIA– ومستشار الأمن القومي. ويشمل وقف الخطة بأن يقتصر التدخل الأمريكي في سوريا على مواصلة المعركة الجوية ضد تنظيم الدولة الإسلامية ومواصلة تدريب وتسليح قوات المتمردين الأكراد التي تتقدم نحو معاقل تنظيم الدولة الإسلامية في الرقة وعلى امتداد نهر الفرات. وبحسب التقديرات فإنالقرار يعكس رغبة ترامب في إيجاد طرق لتوسيع التعاون مع روسيا في سوريا(واشنطن بوست،19 تموز/ يوليو2017). رفض المتحدث عن مجلس الأمن القومي والمتحدث عن المخابرات الأمريكية– CIA– التعقيب على هذا الخبر.

أهم التطورات في سوريا

معركة احتلال الرقة

يتواصل القتال في الرقة بينالقوات السورية الديمقراطية (SDF)،المدعومة جواً من الولايات المتحدة والتحالف ،وبين مقاتليتنظيم الدولة الإسلامية. القوات السورية الديمقراطية (SDF)تتقدن ببطء بسبب الهجمات التي يشنها عليهاتنظيم الدولة الإسلامية حيث لا زال يُبدي مقاومة شرسة. وتمحور القتال هذا الأسبوع في حي اليرموك في الضواحي الجنوبية الغربية من مدينة الرقة وكذلك في حيين في شمال غرب المدينة. كمايتواصل القتال لاحتلال المدينة القديمة. أفادت التقارير أنالقوات السورية الديمقراطية (SDF)قد احتلت منتنظيم الدولة الإسلامية50% من مساحة المدينة القديمة(المرصد السوري لمتابعة حقوق الإنسان،22 تموز/ يوليو2017).

 

تطهير ريف مدينة حمص الشمالي الشرقي
  • دارت قرببلدة اثرياوفي ريف حمص الشمالي الشرقي معارك بين قوات النظام السوري ومليشيات مساندة له من جهة وبين مقاتلي تنظيم الدولة الإسلامية من الجهة الأخرى. وجاء في التقارير أنه أثناء الهجمات التي قام بها مقاتلوتنظيم الدولة الإسلاميةعلى القوات السورية إلى الشرق من اثرياقُتل جودت علي سليمان ،وهو ضابط برتبة عميد في الجيش السوري(حساب تويتروكالة مؤتة الإخبارية@moatagencyN،22 تموز/ يوليو2017). كما واندلعت معارك في منطقية سلميه، إلى الشمال الشرقي من حمص.
هيئة تحرير الشام تعزز قبضتها على محيط إدلب

اندلعت في محيط إدلب معارك بين مقاتلي أحرار الشام (أكبر التنظيمات الإسلامية) وبين هيئة تحرير الشام(جبهة النصرة سابقاً)[1] . تمحورت المعارك في منطقة معبر باب الهوى إلى الشمال من إدلب، حيث كان مؤخراً في قبضة تنظيم أحرار الشامطردت هيئة تحرير الشاممقاتلي أحرار الشام من المعبر وقامت الحكومة التركية بإغلاق المعبرفي 23 تموز/ يوليونجحت هيئة فتح الشام بالسيطرة على مدينة إدلب بعد انسحاب مقاتلي أحرار الشام منهاوقال مصدر رفيع في هيئة تحرير الشام أن التنظيم يعتزم إعادة إدلب للإدارة المدنية في الأيام القريبة(دمشق الآن،24 تموز/ يوليو2017).

 

  • وخلال تلك المعارك خسر أحرار الشام السيطرة على المنطقة القريبة من معبر باب الهوى وقام مقاتلون من التنظيم بتسليم أنفسهم لهيئة تحرير الشام(خطوه،20 تموز/ يوليو2017). وفي أعقاب ذلكتم التوصل إلى اتفاق يقضي بتسليم معبر باب الهوى الحدودي(خطوه،20 تموز/ يوليو2017). وبموجب تلك الاتفاقية قامت حركة أحرار الشام بإخلاء عناصرها من معبر باب الهوى الحدودي.وقالت وسائل إعلام سورية أنه تم نقل 450 مقاتل ن حركة أحرار الشام إلى مدينة جرابلس عبر معبر باب الهوى(دمشق الآن،24 تموز/ يوليو2017).[2]
  • في 23 تموز/ يوليو2017 سيطر مقاتلو هيئة تحرير الشام على المعبر الحدودي غير الرسمي في خربة الجوز ،على مبعدة حوالي 40 كيلومتر إلى الغرب من إدلب.وقد كان هذا المعبر الحدودي قبل ذلك تحت سيطرة مقاتلي أحرار الشام الذين انسحبوا منه(المرصد السوري لمتابعة حقوق الإنسان،24 تموز/ يوليو2017). وعلى إثر تلك الأحداثقامت الحكومة التركية بإغلاق معبري باب الهوى وخربة الجوز(قناة الجسار،24 تموز/ يوليو2017).
  • في 23 تموز/ يوليو2017 انفجرت سيارة ملغمة في إدلب.وأسفر التفجير عن مقتل ما يزيد عن 15 مواطن ومقاتل من هيئة تحرير الشام. واشتعلت النيران في سيارات كانت تقف قرب موقع التفجير وتسبب دمار كبير للمباني والمؤسسات العامة في موقع التفجير. انفجرت السيارة في منطقة احتشاد قوات مقاتلي هيئة تحرير الشام في مدينة قاسيون(قاسيون،24 تموز/ يوليو2017). في 24 تموز/ يوليو2017 تم إعدام شخصين اتهما بالتدبير لتفجير السيارة الملغمة في إدلب(المرصد السوري لمتابعة حقوق الإنسان،25 تموز/ يوليو2017).
  • وعلى خلفية القتال في المنطقة تم نشر شريط تسجيل صوتي بصوت الشيخ محمود ناجي (أبو اليقظان المصري)،وهو أحد المرجعيات الدينية البارزة في الجناح العسكري لهيئة تحرير الشام. ويقول الشيخ محمد ناجي في الشريط المسجل أنه وفقاً لقرار هاشم الشيخ (أبو جابر)، قائد هيئة تحرير الشام، فقد تم هدر دماء مقاتلي أحرار الشام.وعلى حد قوله "إذا رغبوا [مقاتلي هيئة تحرير الشام] فبوسعهم أن ينتزعوا من مقاتلي أحرار الشام السيطرة على الحواجز فقط من خلال قتلهم، فينبغي لهم أن يطلقوا النار على رؤوسهم"(حق،22تموز/ يوليو2017; حساب يوتيوبAndrew Cox، 21 تموز/ يوليو2017; حساب يوتيوبGIIMedia– شبكة النخيل الإخبارية،21 تموز/ يوليو2017).

نشهد في الأسابيع الأخيرة صراعات عنيفة في سبيل السيطرة على محيط إدلب، حيث تتركز القوة العسكرية الأساسية لتنظيمات المتمردين(بما فيها القوات المحلية التي تم نقلها إلى إدلب من عدة محاور قتال بموجب اتفاقيات مع النظام السوري). وفي هذه المرحلة يبدو أن هيئة تحرير الشام (وهو تحالف أغلبيته من جبهة النصرة سابقاً)يعزز وجوده في المحيط ويبدو أن غيره من التنظيمات، بما فيها أحرار الشام، بدأت تضعف.في المرحلة الأولى التي بدأت في الأسابيع السابقة، اطلقت هيئة تحرير الشام حملة عسكرية شاملة ضد مقاتلي تنظيم الدولة الإسلامية في محيط إدلب، حيث انتهت الحملة بنجاح (تم قتل واعتقال أعداد كبيرة من مقاتلي تنظيم الدولة الإسلامية). والآن تواصل هيئة تحرير الشام عملها العسكري ضد أحرار الشامالذين يتلقون المساعدات من تركيا. حققت هيئة تحرير الشام في هذه المرحلة مكاسب في محيط إدلب (مقارنة بالهزائم التي لحقت بها على جبهات قتال أخرى،بما فيها محيط عرسال على الحدود اللبنانية- السورية: اقرأ لاحقاً).

وبتقديرنا فإذا نجحت هيئة تحرير الشام بفرض سيادتها بالقوة على باقي تنظيمات المتمردين وعززت سيطرتها على محيط إدلب، فقد يبدو الأمر مثل "النصر البيروسي".حيث سيتحول هذا المحيط بامتياز إلى منطقة خاضعة لسيطرة ذراع القاعدة في سوريا،وهذا الأمرمن شأنه أن يُسهّل على روسيا وسوريا تركيز الضغط العسكري المكثف ضدها بحلول الوقت المناسب(حالياً هناك مناطق أخرى على رأس سلم الأولويات الاستراتيجي للنظام السوري ولروسيا، وبضمنها محيط دمشق ودير الزور ومنطقة الحدود السورية العراقية وجنوب سوريا ومحيط سوريا- لبنان).

 

محيط تدمر

خلال الأسبوع الماضي واصلت القوات السورية تقدمها بقيادة سهيل حسن باتجاه مدينة السخنة من ناحية الشمال.وأفات التقارير بأن القوات السورية الآن باتت على مبعدة ما يقارب عشرة كيلومترات عن مدينة السخنة التي يسيطر عليها تنظيم الدولة الإسلامية.وأفادت التقارير بأن القوات تتقدم إلى السخنةمن ناحية الرصافة وأن القوات السورية تعتزم تطويق مقاتلي تنظيم الدولة الإسلامية في المحيط الغربي لمدينة السخنة(المرصد السوري لمتابعة حقوق الإنسان،15 تموز/ يوليو2017). ويتم هذا المجهود بموازاة مجهود من ناحية تدمرإلى الجنوب من السخنة. واحتلال مدينة السخنة سيمهد الطريق للقوات السورية لكي تواصل تقدمها باتجاه دير الزور.

 

  • في غضون ذلك يتواصل القتالفي منطقة حقول النفط والغاز أراك والهيل(إلى الشمال الشرقي من تدمر). نشر تنظيم الدولة الإسلاميةشريطاً مصوراً سجل فيه القصف المدفعي الذي يقوم به مقاتلو التنظيم على معسكر خيم للجيش السوري إلى الشرق من حقل أراك للنفط والغاز.تظهر في الشريط المصور إصابات دقيقة(حق،22 تموز/ يوليو2017).
معركة حزب الله لتطهير الجرود الحاكمة على بلدة عرسال في شمال البقاع اللبناني

في 21 تموز/ يوليو2017شن حزب اللهمعركة واسعة النطاق ضد هيئة تحرير الشام(جبهة النصرة سابقاً). ويتم هذا الهجوم في محيط الحدود السورية اللبنانية (جبال القلمون) ويتمحور في الجرود الحاكمة على بلدة عرسال،في شمال البقاع اللبناني. حتى الآنحقق حزب الله مكاسب عسكرية واحتل معظم المناطق التي كانت تسيطر عليها هيئة تحرير الشام(دون أن يلقى مقاومة جدية من طرف هيئة تحرير الشام).

 

  • يقدم حزب الله هذه المعركة كدفاع عن حدود لبنان الشرقية. وقال الشيخ نعيم قاسم ،نائب المين العام لحزب الله أن المعركة في جرود عرسال تأتي للدفاع عن حدود لبنان الشرقية وتأتي كجزء من هجوم متواصل بدأ بتحرير جنوب جبال القلمون(الحدود السورية اللبنانية إلى الشمال الغربي من دمشق) وامتد إلى تحرير الزبداني في شمال غرب دمشق(العهد،22 تموز/ يوليو2017). ووفقاً للتقديرات فقد حشد حظب الله للمعركة ما يقارب 5000 مقاتل.لم يشارك الجيش اللبنانيبالقتال لكن الهجوم تم بالتنسيق معه.قام الجيش اللبناني بإغلاق جميع المعابر المؤدية إلى بلدة عرسال لمنع هروب الإرهابيين إلى لبنان(النشرة،21 تموز/ يوليو2017).
  • بعد أيام من المعاركيبدو أن حزب الله يحقق المكاسب في المعركة.وبحسب ما نشرته جريدة الميادين اللبنانية الموالية لحزب الله فقدنجح حزب الله بتحرير حوالي 90% من الأراضي التي كانت خاضعة لسيطرة هيئة تحرير الشام(الميادين،23 تموز/ يوليو2017). هرب مقاتلون من هيئة تحرير الشام باتجاه خطوط التماس في المنطقة التي يسيطر عليهاتنظيم الدولة الإسلامية(النشرة،24 تموز/ يوليو2017). ومن جملة الهاربين قائد بارز في هيئة تحرير الشام يُدعى أبو طلحة الأنصاري،حيث هرب ومعه ثلاثون من رجاله(النشرة،23 تموز/ يوليو2017).
  • وأفادت التقارير أن حزب الله يستخدم في قتاله طائرات بدون طيار:أفادت هيئة تحرير الشام عن إسقاط طائرة بدون طيار لحزب الله في جبال القلمون الغربي(وكالة الأنباء خطبة،25 تموز/ يوليو2017). وقالت وسائل الإعلام السورية أنقوات حزب الله قد طوّقت مواقع هيئة تحرير الشام في جرود عرسالوسيطرت على المناطق الرئيسية التي تمر عبرها الإمدادات من سوريا إلى جرود عرسال(هيئة الإعلام الحربي للجيش السوري،23 تموز/ يوليو2017).
  • وقالت وسائل الإعلام السورية واللبنانية ان حزب الله قد قرر إنهاء المعركة بالحسم العسكري دون مفاوضات.أعلنت غرفة العمليات التابعة لحزب اللهأنالمعركة على وشك الانتهاءودعت المسلحين اللذين بقوا في جرود عرسال إلى رمي أسلحتهم وتسليم أنفسهم. وفي غضون ذلك بدأ حزب الله بالاستعدادات لإجراء جولة صحفية في المناطق التي تم تحريرها(الجمهورية،25 تموز/ يوليو2017). ويعتزم حزب الله لاحقاً الهجوم علىالمناطق التي يسيطر عليهاتنظيم الدولة الإسلاميةفي جرود راس بعلبك وفي القاع(إلى الشمال من عرسال). ويتوقع حزب الله أن يكون القتال في تلك المناطق أسهل لأن قوة تنظيم الدولة الإسلامية أقل من قوة جبهة تحرير الشام(الجمهورية،25 تموز/ يوليو2017).

أهم التطورات في العراق

الأوضاع في الموصل بعد تحريرها

بعد مرور أكثر من أسبوعين على انتهاء معركة تحرير الموصللم تُلاحظ حتى الآن جهود جدية عراقية أو دولية لإعادة إعمار المدينة وإيجاد حلول للضائقات الإنسانية التي حلت بها. الأوضاع الإنسانية في الموصل صعبة ببغاية، وخاصة في غرب المدينة التي تدمرت بالكامل وتنعدم فيها النى التحتية والظروف الأساسية للسكن.حالياً يحاول سكان غرب الموصل العائدين إليها بالتدريج إيجاد حلول سكن في شرق المدينة. وبما أن جسور المدينة قد تدمرت فيتم الانتقال بين شقي المدينة باستخدام الجسور العائمة التي وضعتها قوات الأمن العراقية(مركز نينوى الإعلامي،22 تموز/ يوليو2017).

 

  • بما أن إعادة إعمار الموصل لم تبدأ بعد، فإن المجهود العراقي يقتصر حالياً على محاولة تجنيد أموال من المجتمع الدولي لإعادة إعمار المدينة.أعلن وزير الصناعة الإيراني محمد رضا نعمت زاده أن إيران على استعداد لمساعدة الحكومة العراقية على إعادة إعمار البني التحتية لشبكات الماء والكهرباء والمساعدة في بناء المباني العامة(الميادين،16 تموز/ يوليو2017). وأعلنتألمانيا بأنها ستخصص مائة مليون يورو لإعادة إعمار المدينة(قناة الآن،25 تموز/ يوليو2017). وأعربتتركياعن استعدادها للمساعدة في إعادة إعمار المدينة دون ذكر تفاصيل محددة(العالم،20 تموز/ يوليو2017).
  • الجهاز الدعائيلتنظيم الدولة الإسلاميةيواصلتقديم الهزيمة التي لحقت بالتنظيم في الموصل وكأنها إنجاز.وهذا الأسبوع أيضاً نشر تنظيم الدولة الإسلامية رسماً بيانياً يعظم من شان إنجازات التنظيم في مواجهة قوات الأمن العراقية. وبحسب الرسم البياني، فقد قُتل خلال آخر تسعة شهور من القتال أكثر من 11700 عنصر من قوات الأمن العراقية وأصيب أكثر من 50000 مقاتل(حق،22 تموز/ يوليو2017).
القتال في مناطق أخرى من العراق

 

  • حتى بعد تحرير الموصل لا يزال القتال مستمراً في محاور مختلفة في العراق، بيد أنالقتال فيها أقل ضراوة من ذي قبل
  • تخوم مدينة الموصلأعلنت الشرطة العراقية بأن القوات العراقية قد احتلت قرية إمام غربي على مبعدة حولي سبعون كيلومتراً غلى الجنوب من الموصل، حيث كانت القرية تحت سيطرةتنظيم الدولة الإسلامية(رويترز،20 تموز/ يوليو2017).
  • تلعفر:قصف سلاح الجو العراقي مستودعات للذخيرة تابعة لتنظيم الدولة الإسلامية غلى الغرب من تلعفر(السومرية،22 تموز/ يوليو2017). وأعلن ضابط في الجيش العراقي عن مقتل أربعة مقاتلين من الحشد الشعبي ولإصابة مقاتل آخر جراء هجوم شنه عشرات من مقاتلي تنظيم الدولة افسلامية على مواقع لقوات الحشد الشعبي بالقرب من تلعفر في شمال العراق(اناضوليا،18 تموز/ يوليو2017).
  • الفلوجه: انفجرت سيارة ملغمة على المدخل الغربي لمدينة الفلوجة ما أسفر عن مقتل ما لا يقل عن ثلاثة عناصر من قوات الأمن العراقية(السومرية،24 تموز/ يوليو2017).
  • الرطبه:هاجم تنظيم الدولة الإسلاميةمواقع للجيش العراقي إلى الشرق وإلى الغرب من مدينة الرطبه(الحق،20 تموز/ يوليو،الصوارم،21 تموز/ يوليو2017).

مصر وشبه جزيرة سيناء

شبه جزيرة سيناء
  • في شمال شبه جزيرة سيناء تتواصل الأعمال المكثفة لقوات الأمن المصرية ضد مقاتليتنظيم الدولة الإسلامية. وأعلنت قوات الأمن المصرية عن مقتل ثلاثون مقاتلاً من تنظيم الدولة الإسلامية أثناء الأعمال الأمنية في العريش والشيخ زويد ورفح وتم اعتقال خمسة مقاتلين.كما وتم تدمير 12 سيارة رباعية الدفع واربع سيارات ملغمة وتم الكشف عن ثلاثين عبوة ناسفة وتعطيلها بعد ان تم زرعها على الشوارع التي تستخدمها قوات الأمن المصريةوتم تدمير أربع مستودعات للمواد المتفجرة شديدة القوة(الصفحة الرسمية للناطق باسم الجيش المصري على فيسبوك،21 تموز/ يوليو2017).

تنظيم الدولة الإسلاميةفي دول أخرى

الفلبين
  • تتواصل المواجهات بينتنظيم الدولة الإسلاميةوبين قوات الجيش الفلبيني في مراوي(Marawi)،في جزيرة ميندناو في جنوب الفلبين.أعلن تنظيم الدولة الإسلامية عن مقتل ستة جنود من جيش الفلبين بنيران قناصة. وقُتل خمسة جنود آخرين في مواجهات بين الأطراف(حق،22 تموز/ يوليو2017). نشر تنظيم الدولة الإسلامية شريطاً مصوراً سجل فيه قتال مقاتلي التنظيم في مراوي(حق وحساب تويترعبدالرحمن@UdI3jYcv9mvglaL،20 تموز/ يوليو2017)

[1]  تأسست حركة أحرار الشام في بداية الحرب الأهلية في سوريا إثر توحيد عدد من تنظيمات المتمردين الإسلامية. كان مركز قوة التنظيم في محيط إدلب، وعليه فإن التنظيم ينافس هيئة تحرير الشام على السيطرة في هذا المحيط. سيطر هذا التنظيم (حتى الفترة الأخيرة) على معبر باب الهوى الحدودي لبن سوريا وتركيا، حيث كان المعبر مصدر دخل مادي وممر لعبور الأسلحة.
[2]  تقع مدينة جرابلس قرب الحدود السورية التركية في منطقة الرعاية التركية إلى الغرب من نهر الفرات.