نظرة على الجهاد العالمي (26 أيار/ مايو– 1 حزيران/ يونيو 2016)

نظرة على الجهاد العالمي

نظرة على الجهاد العالمي

لقطات من شريط مصور أصدرته القوات السورية الديمقراطية وفيه توثيق للمواجهات مع مقاتلي داعش في الريف الشمالي لمدينة الرقة. يُسمع في الشريط صوت رجل يتحدث الكردية في جهاز اتصال بجانب المصور (حساب فيسبوك القوات السورية الديمقراطية، 29 أيار/ مايو 2016).

لقطات من شريط مصور أصدرته القوات السورية الديمقراطية وفيه توثيق للمواجهات مع مقاتلي داعش في الريف الشمالي لمدينة الرقة. يُسمع في الشريط صوت رجل يتحدث الكردية في جهاز اتصال بجانب المصور (حساب فيسبوك القوات السورية الديمقراطية، 29 أيار/ مايو 2016).

شريط مصور نشره داعش من مدينة الرقة ويحاول من خلاله تقديم صورة بأن الأمور

شريط مصور نشره داعش من مدينة الرقة ويحاول من خلاله تقديم صورة بأن الأمور "تسير على ما يرام". على اليمين: مركز مدينة الرقة. على اليسار: سيارة لشرطة الآداب النسائية لداعش أثناء ممارسة العمل (حساب تويتر u_1__lli@, 29 أيار/ مايو 2016).

على اليمين: الجيش العراقي على أطراف مدينة الفلوجة (الجزيرة، 29 أيار/ مايو 2016). على اليسار: قذائف هاون أطلقها داعش على قاعدة للجيش العراقي إلى الجنوب من مدينة الفلوجة (أعماق، 29 أيار/ مايو 2016).

على اليمين: الجيش العراقي على أطراف مدينة الفلوجة (الجزيرة، 29 أيار/ مايو 2016). على اليسار: قذائف هاون أطلقها داعش على قاعدة للجيش العراقي إلى الجنوب من مدينة الفلوجة (أعماق، 29 أيار/ مايو 2016).

مدخل نفق طويل اكتشفه الجيش العراقي إلى الشمال الشرقي لمدينة الفلوجة.

مدخل نفق طويل اكتشفه الجيش العراقي إلى الشمال الشرقي لمدينة الفلوجة.

مدخل نفق داخل بيت إلى الجنوب من مدينة الفلوجة عثر عليه الجيش العراقي (قناة الآن، 14 أيار/ مايو 2016).

مدخل نفق داخل بيت إلى الجنوب من مدينة الفلوجة عثر عليه الجيش العراقي (قناة الآن، 14 أيار/ مايو 2016).

القوات الليبية في

القوات الليبية في "الحاجز الأمني" على مبعدة 30 كيلومتر إلى الغرب من سرت (حساب تويتر المركز الإعلامي للحملة، 26 أيار/ مايو 2016).

القوات تتقدم من جهة الغرب باتجاه مدينة سرت (قناة ليبيا، 31 أيار/ مايو 2016).

القوات تتقدم من جهة الغرب باتجاه مدينة سرت (قناة ليبيا، 31 أيار/ مايو 2016).

دعوة لقاء الصلح بين المقاتلين الليبيين والمقاتلين الأجانب بعد مراسم إعدام مقاتلين ليبيين بارزين  (بورتال الوسط، 24 أيار/ مايو 2016).

دعوة لقاء الصلح بين المقاتلين الليبيين والمقاتلين الأجانب بعد مراسم إعدام مقاتلين ليبيين بارزين (بورتال الوسط، 24 أيار/ مايو 2016).

مقاتلي كتيبة الزبير بن العوام التابعة لداعش في أفغانستان (حق، 23 أيار/ مايو 2016).

مقاتلي كتيبة الزبير بن العوام التابعة لداعش في أفغانستان (حق، 23 أيار/ مايو 2016).


أهم أحداث هذا الأسبوع

  • في 30 أيار/ مايو 2016 بدأت القوات العراقية وعلى رأسها قوة مكافحة الإرهاب بالهجوم على مدينة الفلوجة. وقبل ذلك تم احتلال المحيط القروي حول المدينة وإحكام الحصار المفروض عليها. يبدو أن المعارك تتمركز في أحد الأحياء على الأطراف الجنوبية لمدينة الفلوجة، حيث تواجه القوات العراقية التي تحارب داعش مقاومة شرسة. وفي سوريا انطلقت "القوات السورية الديمقراطية" في هجوم غايته الاستيلاء على مدينة منبج، معقل داعش إلى الغرب من نهر الفرات.
  • رد داعش على الهجوم على مدينة الفلوجة من خلال تصعيد العمليات الإرهابية وحرب العصابات: ففي منطقة الفلوجة قام مقاتلو داعش بتنفيذ عدد من العمليات الانتحارية التي استهدفت القوات العراقية؛ وفي مدينة هيت التي حررها الجيش العراقي قام مقاتلو داعش بشن هجوم مباغت صده الجيش العراقي؛ وفي العاصمة بغداد واصل داعش تنفيذ العمليات الإرهابية التي تستهدف السكان الشيعة.
  • وإضافة إلى الضغوط العسكرية التي تتعرض لها معاقل داعش في سوريا والعراق، فإن التنظيم يتعرض لضغوط ثقيلة كذلك في ليبيا. حيث احتلت القوات الموالية لحكومة الوفاق الوطني مناطق كان يسيطر عليها تنظيم داعش إلى الغرب من مدينة سرت وإلى الشرق منها، وهي معقل داعش في ليبيا. وأعلنت القوات الليبية التي بلغت مشارف مدينة سرت (بقيادة مليشيات "فجر ليبيا") أنها تقوم الآن بتطويق المدينة. يبدو أن قوات داعش بدأت تندحر إلى داخل مدينة سرت وتستعد للدفاع عنها.

 

اتفاقية وقف إطلاق النار في سوريا

  • أفادت وزارة الدفاع الروسية خلال هذا الأسبوع بأن مركز متابعة وقف إطلاق النار في قاعدة حميميم العسكرية قد سجل بعض الخروقات لاتفاقية وقف إطلاق النار، حيث كان معظمها في منطقة دمشق. كما وأفادت بأن ستين مجموعة وفصيل قد أعربوا عن موافقتهم عى الانضمام إلى الاتفاقية وأن عدد البلدات التي انضمت إلى الاتفاقية حتى الآن بلغ 125 بلدة (تاس، 29 أيار/ مايو 2016). وعلى الصعيد العملي تواصل القتال (بدرجات شدة متفاوتة) في مختلف محافظات سوريا، وفي منطقة حلب على وجه الخصوص.

المعركة ضد داعش بقيادة الولايات المتحدة

الغارات الجوية
  • واصل التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة شن عشرات الغارات الجوية التي استهدفت مواقع لداعش في العراق وفي سوريا. وتمركزت الغارات في العراق في منطقة الفلوجة في سياق التغطية الجوية التي يوفرها التحالف للقوات العراقية التي تسعى لاحتلال المدينة. كما وتم شن غارات في مدينة الرطبة وكيسك والموصل وسنجار والسلطان عبد الله وتلعفر والبغدادي وحديثه. أما في سوريا فقد تمركزت الغارات في مدينة الرقة وأعزاز وعين عيسى وتدمر.

تدخل روسيا بالقتال في سوريا

  • واصلت الطائرات الروسية ضرب اهداف في سوريا وخاصة في مدينة حلب ومحيطها. كما تمت غارات في منطقة دير الزور. سيرغي رودسكوي، رئيس قسم العمليات في هيئة الأركان الروسية قال أنه منذ 20 أيار/ مايو 2016 قامت روسيا بزيادة الغارات الجوية التي تستهدف من خلالها مواقع إنتاج النفط وممرات التهريب التي يستخدمها داعش وجبهة النصرة (سبوتنيك، 29 أيار/ مايو 2016).
  • وتواصل الانشغال هذا الأسبوع بالمقترح الروسي للقيام بحملات مشتركة مع الولايات المتحدة ضد التنظيمات التي تخرق اتفاقية وقف إطلاق النار في سوريا. رفضت الولايات المتحدة حالياً هذا المقترح. ونشرت وزارة الخارجية الروسية بياناً مفاده أن جون كيري، وزير خارجية الولايات المتحدة، وسيرغي لافروف، وزير الخارجية الروسي، قد تبادلا الحديث بشأن المقترح (سبوتنيك، 29 أيار/ مايو 2016). سيرغي رودسكوي، رئيس قسم العمليات في هيئة الأركان الروسية اتهم الولايات المتحدة بتأخير المعركة على جبهة النصرة. وعلى حد قوله فإن التنظيم يواصل استغلال اتفاقية وقف إطلاق النار لترميم قدراته العسكرية (تاس، سبوتنيك، 27 أيار/ مايو 2016).

أهم التطورات في سوريا

منطقة حلب

  • في المحيط الشمالي لمدينة حلب وعلى مقربة من الحدود التركية دارت معارك بين داعش وبين تنظيمات المتمردين. يبدو أن داعش يسعى لتعزيز سيطرته قرب الحدود التركية وفصل تنظيمات المتمردين عن الحدود. وعلى الصعيد الموازي تواصلت ضربات الجيش التركي ضد مواقع داعش إلى الجنوب من الحدود التركية- السورية.

 

  • كان أحد محاور المعارك في مدينة مارع إلى الجنوب الشرقي من مدينة أعزاز التي تسيطر عليها تنظيمات المتمردين. وأفادت التقارير بان مقاتلي داعش قد احتلوا المنطقة الريفية المحيطة بمارع. وورد في التقارير أن مقاتلي داعش قد وصلوا إلى أطراف مدينة أعزاز. وأفادت ولاية حلب داعش أن مقاتلي التنظيم قد فجروا أربع سيارات مفخخة في ضواحي مدينة مارع، حيث أسفرت تلك التفجيرات عن مقتل حوالي عشرون شخصاً (حق، 28 أيار/ مايو 2016).
  • واصل الجيش التركي ضرب مواقع داعشإلى الجنوب من الحدود السورية وخاصة بنيران المدفعية. وقالت مصادر تركية عسكرية بأنها قتلت أكثر من مائة من مقاتلي داعش في الأراضي السورية (أناضوليا، 28 أيار/ مايو 2016). وبالمقابل انفجرت سيارة مفخخة على الحدود السورية- التركية حيث أسفر تفجيرها عن سقوط قتلى وجرحى من صفوف الجنود الأتراك (دمشق الآن، 27 أيار/ مايو 2016 ).
أعمال القوات السورية الديمقراطية (SDF)
هجوم SDFعلى مدينة منبج
  • في نهاية أيار/ مايو 2016 بدأت القوات السورية الديمقراطية SDF، وهي هيئة عسكرية كردية-عربية تعمل بمساعدة الولايات المتحدة، حملة عسكرية لاحتلال مدينة منبج، وهي معقل داعش إلى الغرب من نهر الفرات. ووفقاً لما أفادت به وسائل الإعلام العربية، فإن قاعدة انطلاق تلك القوات الهجومية هي منطقة سد تشرين وتتم الحملة بمساعدة أمريكية.

 

  • وقالت وسائل إعلام عربية أن إحدى القوات المشاركة في الهجوم تتقدم على امتداد بحيرة الأسد بهدف تطهير ضفتها الغربية. بينما تتقدم قوة أخرى باتجاه الغرب بغية الوصول إلى الشارع الرئيسي الواصل بين منبج وبين الخفسة ومسكنه وقطع الطريق الجنوبي المؤدي إلى المدينة (الآن، 31 أيار/ مايو 2016; العربية، 1 حزيران/ يونيو 2016). ووفقاً لما جاء في أحد المواقع السورية، فإن قوات SDFعلى مبعدة ما يقارب 17 كيلومتراً إلى الشرق من منبج (الدرر الشامية، 31 أيار/ مايو 2016).
محيط بلدة عين عيسى
  • نجحت القوات السورية الديمقراطية (SDF) في الأسبوع الماضي باحتلال محيط بلدة العيسى، على مبعدة نحو 50 كيلومتراً على الشمال من الرقة. ووردت هذا الأسبوع تقارير مفادها أن القوات الديمقراطية السورية، مصحوبة بغطاء جوي أمريكي كثيف[1]، نجحت في احتلال قرى أخرى من أيدي داعش في محيط البلدة. كما ووفدت تقارير عن معارك ضارية بين القوات السورية الديمقراطية وبين داعش في ضواحي بلدة عين عيسى (العالم، 31 أيار/ مايو 2016).
  • القوات السورية الديمقراطية (SDF) وقوات داعش تواصلان الاستعدادات لمواصلة المعركة.وأفادت التقارير بان القوات السورية الديمقراطية قد نقلت أسلحة كثيرة وعتاد وسيارات مصفحة من بلدة العيسى باتجاه الجنوب، نحو المحاور المؤدية إلى مدينة الرقة. أما مقاتلو داعش الذين يستعدون لمواجهة الهجوم في الرقة فقد حفروا الأنفاق والقنوات وزرعوا أطرف المدينة بالألغام وأعدوا الكثير من السيارات المفخخة(مركز المتابعة السوري لحقوق الإنسان، ARAnews, 27 أيار/ مايو 2016). وسائل داعش الإعلامية تحاول تقديم صورة وكأن الأمور في الرقة تسير على مجراها الطبيعي.
القتال في مناطق أخرى
  • تواصل لقتال في مناطق أخرى من سوريا دون حدوث تغييرات جوهرية على الأرض:
  • دير الزور:تواصلت الاشتباكات بين داعش وبين الجيش السوري في مدينة دير الزور وضواحيها.
  •  محيط دمشق:تواصلت الاشتباكات بين داعش وجبهة النصرة في منطقة مخيم اليرموك للاجئين. كما ودارت اشتباكات بين الجيش السوري وبين مقاتلي جبهة النصرة في ريف دمشق الشرقي.
  • محيط درعا: تواصلت المواجهات بين جبهة النصرة ومعه تنظيمات أخرى من المتمردين وبين لواء شهداء اليرموك إلى الغرب من درعا.

أهم التطورات في العراق

معركة احتلال مدينة الفلوجة
(صورة عن الوضع الراهن حتى 31 أيار/ مايو 2016)
  • تمركزت أعمال الجيش العراقي والقوات المساندة له في الأسبوع الماضي في تطهير المنطقة القروية المحيطة بمدينة الفلوجة من مقاتلي داعش. في 30 أيار/ مايو 2016 في ساعات الصباح (حوالي الساعة 04:00، بحسب التوقيت المحلي) بدأت المرحلة الثانية من المعركة. وخلال هذه المرحلة دخلت قوات الجيش العراقي وعلى رأسها قوة مكافحة الإرهاب المختصة بالقتال داخل المدن، إلى أحد الأحياء في الأطراف الجنوبية لمدينة الفلوجة. الوضع حالياً لم يتضح بعد لكن يسود الانطباع بأن القوات العراقية لاقت مقاومة شرسة.

 

  • وفي تقرير نقلته قناة الجزيرة (29 أيار/ مايو 2016) قيل أن حوالي 33,000 جندي من الجيش العراقي يشاركون في المعركة لتحرير الفلوجة وتساندهم مليشيات شيعية وأبناء العشائر السنية[2]. وتلعب القوة الخاصة لمكافحة الإرهاب دوراً مركزياً في احتلال المدينة. وفي مواجهة القوات العراقية يقف ما بين 400 حتى 1,000 مقاتل من داعش ومعهم مقاتلين ذوي خبرة عسكرية كبيرة. كما وبقي في المدينة حوالي 50,000 مواطن (الجزيرة، 31 أيار/ مايو 2016) (ملاحظة: في رواية أخرى نشرتها وكالات الأنباء أي.بي ورويترز يوجد في المدينة ما لا يقل عن 2,000 مقاتل من داعش).
  • أفادت وسائل الإعلام أن القوات العراقية قد دخلت إلى المدينة من ثلاثة اتجاهات، وبالأساس من الناحية الجنوبية والناحية الشمالية الشرقية، بينما يساندها غطاء جوي كثيف من الولايات المتحدة وسلاح الجو العراقي. ومن جملة التدابير المتخذة لمنع احتلال مدينة الفلوجة فقد حفر داعش في أنحاء المدينة شبكة أنفاق يستخدمها للاختباء والقيادة والتحكم ونقل المقاتلين والأسلحة من مكان إلى آخر (قناة الآن، 14 أيار/ مايو 2016; السومرية، 27 أيار/ مايو 2016). بعض هذه الأنفاق تفضي إلى خارج المدينة ومن شأنها مساعدة داعش على ممارسة حرب العصابات ضد القوات العراقية.
  • في 31 أيار/ مايو 2016 أفادت مصادر عسكرية عراقية أن القتال يدور في حي النعيمية على الأطراف الجنوبية لمدينة الفلوجة. وقد تكبد الجيش العراقي في تلك المنطقة خسائر فادحة بالأرواح. وقال قائد العملية أن الجيش العراق قد صد هجوم شارك فيه أكثر من مائة من مقاتلي داعش ضد الجيش العراقي في حي النعيمية. وعلى حد قوله فقد قُتل في جنوب المدينة 75 من مقاتلي داعش (السومرية، 31 أيار/ مايو 2016).
رد داعش: تصعيد العمليات الإرهابية وحرب العصابات
  • ورد داعش كعادته على الهجوم من خلال تصعيد العمليات الإرهابية وحرب العصابات في عدد من المواقع: محيط مدينة الفلوجة، مدينة بغداد ومدينة هيت في اعالي نهر الفرات (والتي حررها الجيش العراقي في 14 نيسان/ أبريل 2016).

 

  • فيما يلي أهم الأعمال الإرهابية وممارسات داعش لحرب العصابات في تلك المواقع الثلاثة:
  • منطقة الفلوجة:في 28 أيار/ مايو 2016 تبنى داعش المسؤولية عن تنفيذ عملية انتحارية بواسطة سيارة ملغمة بالمتفجرات في موقع إلى الشمال الغربي من مدينة الفلوجة. وأفادت التقارير بأن العملية أسفرت عن مقتل 15 جندياً عراقياً (حق، 28 أيار/ مايو 2016). وفي اليوم ذاته تبنى التنظيم المسؤولية عن تنفيذ عمليات انتحارية أخرى في منطقة الفلوجة (أعماق، 28 أيار/ مايو 2016).
  • مدينة هيت:قام مقاتلو داعش في صباح 29 أيار/ مايو بشن هجوم مباغت على مدينة هيت. ونجح مقاتلو التنظيم بالسيطرة على عدد من الأحياء في شمال غرب المدينة. وقالت مصادر عراقية عسكرية أن الجيش العراقي استعاد سيطرته على المدينة بعد قتال دام بضعة ساعات. وبحسب ما جاء على لسان المصادر العسكرية العراقية فقد قُتل حوالي أربعين جندياً من الجيش العراقي خلال الهجوم المباغت. وخلال المعارك في مدينة هيت أصيب ضابطان عراقيان رفيعان، وهما رئيس قيادة الفرقة السابعة وقائد لواء 27 (الجزيرة، 31 أيار/ مايو 2016).
  • العاصمة بغداد:تواصلت العمليات الإرهابية التي ينفذها داعش ضد السكان الشيعة وضد أهداف محسوبة على النظام العراقي. في 30 أيار/ مايو 2016 تمت عمليتين انتحاريتين في أحياء شيعية في المدينة: في حي مدينة الصدر، أكبر الأحياء الشيعية في بغداد،, تم تنفيذ عملية بواسطة دراجة نارية مفخخة. وأسفرت العملية عن مقتل ثلاثة أشخاص وإصابة 14 آخرين. وفي حي الشعب الشيعي تم تنفيذ عملية في السوق المحلي بواسطة سيارة مفخخة. وأسفرت العملية عن مقتل 12 شخصاً وإصابة عشرين (الجزيرة، 30 أيار/ مايو 2016).

مصر وشبه جزيرة سيناء

  • قامت قوات الأمن المصرية خلال الأسبوع الماضي بأعمال أمنية مكثفة ضد فرع داعش في سيناء، حيث تمركزت الأعمال في مناطق الشيخ زويد والعريش ورفح. وفي سياق تلك الأعمال تمت ضربات جوية وأعمال بحرية لمنع التسلل والتهريب عن طريق البحر. وأفاد المصريون عن مقتل بضعة عشرات من النشطاء الإرهابيين وهدم مباني وبيوت وتدمير سيارات ودراجات نارية واعتقال نشطاء. كما وتم ضبط أجهزة اتصال ومواد متفجرة ومواد لصناعة العبوات الناسفة.
  • وأعلنت وزارة المالية الأمريكية عن إضافة اسم جديد لقائمة العقوبات الأمريكية، وهو ناشط في داعش يُدعىسالم سليمان السالمي، وكنيتهعمّار. يقيم هذا الناشط في ليبيا وعمل منذ بداية عام 2014 مندوباً لتنظيم أنصار بيت المقدس. وبحسب البيان الأمريكي فقد كانمنذ عام 2014 متورطاً في نقل مئات آلاف الدولارات والأسلحة والذخيرة من ليبيا إلى شبه جزيرة سيناء (موقع وزارة المالية الأمريكية، 19 أيار/ مايو 2016).وأنصار بيت المقدس هو تنظيم سلفي- جهادي أقسم يمين الولاء لداعش وغير اسمه إلى ولاية سيناء. وهذا البيان يثبت أهمية ليبيا كقاعدة لوجستية لنقل الأسلحة والأموال المخصصة لمقاتلي ولاية سيناء داعش.

الجهاد العالمي في دول أخرى

ليبيا
المعركة لاحتلال سرت
أهم معالم الوضع الراهن
  • القوات الموالية لحكومة الوفاق الوطني تقدمت خلال هذا الأسبوع باتجاه مدينة سرت، معقل داعش في ليبيا، من ناحية الغرب وناحية الشرق. أما القوات التي تتقدم من الناحية الغربية بقيادة مليشيات "فجر ليبيا" فقد أعلنت أنها قد وصلت إلى أطراف المدينة. وفي اناحية الشرقية نجحت قوة عسكرية باحتلال بلدة بن جواد (152 كيلومتر إلى الشرق من سرت) وبلدة النوفلية (إلى الجنوب الشرقي من بن جواد). يبدو أن القوات التي تتحرك باتجاه سرت ستعمل اولاً على تطويقها كخطوة تمهيدية لاحتلالها.

 

تقدم القوات إلى سرت من جهة الغرب
  • القوات الموالية لحكومة الوفاق الوطني بقيادة مليشيات "فجر ليبيا"، والتي تتخذ مدينة مصراتة مقراً لها، واصلت التقدم هذا الأسبوع باتجاه مدينة سرت[3] (بعد ان سيطرت في الأسبوع الماضي على محيط أبو قرين). وأعلنت غرفة العملية التي تدير الحملة العسكرية من مصراته أن القوات قد احتلت "الحاجز الأمني" الواقع على مبعدة حوالي ثلاثين كيلومتراً إلى الغرب من المدينة ومحطة توليد الطاقة التابعة لمدينة سرت والتي تقع على أطراف المدينة (كان تنظيم داعش قد استولى على هذه المحطة قبل سنة في 9 حزيران/ يونيو 2015). كما وأفادت التقارير أن القوات قد استولت على الطريق المؤدي من سرت جنوباً باتجاه مدينة ودان (على مبعدة حوالي 230 كيلومتر إلى الجنوب من سرت) وأنها تعمل الآن على إزالة الألغام والعبوات الناسفة التي زرعها فيها داعش.
  • وبالتوازي مع تقدم القوات يتم إنزال ضربات جوية على مواقع داعش في مدينة سرت. وقال الناطق عن غرفة عمليات الحملة العسكرية في 29 أيار/ مايو 2016 أن سلاح الجو قد نجح فيتدمير أقسام من مركز المؤتمرات الفخم الذي يُستخدم مقر قيادة رئيسي لداعش في ليبيا (العربي الجديد، 29 أيار/ مايو 2016; الجزيرة نت، 30 أيار/ مايو 2016).
  • وقد رد مقاتلو داعش على ذلك (كعادتهم) بعمليات انتحارية ضد القوات المهاجمة. في 26 أيار/ مايو 2016 نشرت ولاية طرابلس داعش بياناً قيل فيه أن مقاتلي داعش قد نفذوا ثلاث عمليات انتحارية ضد قوات "فجر ليبيا". وقيل في البيان أنه نتيجة العمليات وتبادل إطلاق النار الذي بدأ بعد العملية، فقد قُتل وجُرح أكثر من مائة مقاتل من قوات "فجر ليبيا". وبالمقابل قات غرفة عمليات الحملة العسكرية أن القوات قد نجحت في تفجير السيارات المفخخة قبل أن تصل إلى غايتها (justpaste.it, 26, 28 أيار/ مايو 2016; shortwiki.org, 26 أيار/ مايو 2016; وكالة الأنباء الإسلامية الحق، 29 أيار/ مايو 2016; العربي الجديد، 29 أيار/ مايو 2016; الجزيرة نت، 30 أيار/ مايو 2016).
  • أعلنت غرفة العمليات في مصراته أن أحد مقاتلي داعش الذي قُتل في المعارك إلى الجنوب من أبو قرين هو خالد الشايب، المُلقب لقمان أبو صخر، وأصله من الجزائر. وقيل أن الشايب عمل بشكل غير رسمي منسقاً لأعمال داعش العسكرية في شمال افريقيا، وهي وظيفة كلفه بها مباشرة أبو بكر البغدادي. وقد كان من أول المؤسسين لفرع داعش في ليبيا وفي سياق منصبه تولى قيادة العملية التي نفذها داعش في متحف باردو الوطني في تونس[4] (صفحة فيسبوك "المركز الاعلامي لعملية البنيان المرصوص, 28 أيار/ مايو 2016; قناة الجزيرة التونسية، 29 أيار/ مايو 2016).
احتلال معقل داعش إلى الغرب من سرت
  • بموازاة التقدم من جهة الغرب، تتحرك قوة عسكرية أخرى من شرقي سرت، وهي قوة أعلنت ولائها لحكومة الوفاق الوطني. وتنتسب هذه القوة إلى حرس المنشآت النفطية[5]، وتعداد أفرادها 27,000 مقاتل. استولت هذه القوة في 30 أيار/ مايو 2016 على بلدة بن جواد، التي تبعد 152 إلى الشرق من سرت، وعلى بلدة النوفلية، إلى الجنوب الشرقي من بلدة بن جواد (الجزيرة، 31 أيار/ مايو 2016). وقد استولى داعش على تلك البلدتين في شباط/ فبراير – آذار/ مارس 2015 قبل احتلاله لمدينة سرت. ومغزى خسارة هذه البلدات وخسارة المناطق إلى الغرب من سرت هو أن محيط سيطرة داعش آخذ بالتقلص وأن قواته تندحر الآن إلى داخل مدينة سرت.
خلاف في مدينة سرت بين مقاتلي داعش
  • وفقاً لما ورد في وسائل الإعلام الليبية، نشأت خلافات في أوساط مقاتلي داعش في سرت بين المقاتلين الأجانب (المهاجرون) وبين المقاتلين الليبيين من أبناء البلد. وأفادت التقارير بأن المقاتلين الأجانب يتذمرون من قيام المقاتلين الليبيين بتفضيل انتمائهم العشائري أو انتمائهم لمدينتهم ولا يحرصون على تطبيق قوانين الدولة الإسلامية. وفي محاولة منه لحل الخلاف أعلن داعش عن تحديد موعد للصلح بين المقاتلين. وقبل ذلك تمت مراسم إعدام مقاتلين بارزين من اصول ليبية بتهمة الخيانة (بورتال الوسط، 24 أيار/ مايو 2016; بوابة أفريقيا الإخبارية، 26 أيار/ مايو 2016; أخبار ليبيا24, 25 أيار/ مايو 2016; المنتدى الليبي زنقتنا، 25 أيار/ مايو 2016).
أفغانستان
  • ولاية خراسان داعشنشرت صوراً توثق مقاتلي كتيبة الزبير بن العوام التابعة لداعش في أفغانستان. ويظهر في الصورة مسلحون ملثمون يرتدون سترات عسكرية ويحملون بنادق كلاشنيكوف (حق، 23 أيار/ مايو 2016).

ممارسات الدولة الإسلامية

داعش يرفع من وطأة الضرائب على السكان
  • كرد على الضغوط الاقتصادية التي يتعرض لها داعش فإن التنظيم يواصل رفع الضرائب المفروضة على السكان الذين يسكنون المناطق التي احتلها. وأفادت التقارير عن فرض جملة من الضرائب والغرامات الجديدة التي تم فرضها على السكان. وبالإضافة لذلك، تَضطر الشاحنات التي تمر من نقاط التفتيش دفع 600-700 دولار حالياً، بينما كانت تدفع 300 دولار في السنة الماضية. كما وأفادت التقارير أنه وبسبب انسحاب داعش من مناطق كان يسيطر عليها وتراجع أعداد السكان الذين يخضعون لحكمه، فقد تراجع دخل التنظيم من جباية الضرائب بنسبة 23% (Market Watch, 29 أيار/ مايو 2016).

[1]  وفقاً لما ورد في تقارير مركز المتابعة السوري لحقوق الإنسان، فمنذ بداية معركة القوات السورية الديمقراطية لتحرير مدينة الرقة، قامت قوات التحالف بشن حوالي 150 غارة على مواقع لداعش في شمال سوريا(مركز المتابعة السوري لحقوق الإنسان، 29 أيار/ مايو 2016).
[2]  يبدو أن المليشيات المساندة للجيش العراقي تلعب دوراً ثانوياً في احتلال المدينة، وذلك برغم الدعاية الإيرانية الساعية إلى إبراز دور المليشيات المركزي. راجع نشرة مركز المعلومات المؤرخة 30 أيار/ مايو 2016: "دور التدخل الإيراني في المعركة لتحرير مدينة الفلوجة". وقال مصدر عسكري عراقي أن طائرات التحالف تمنع المليشيات من الدخول إلى الفلوجة من خلال إلقاء قنابل. وذلك خشية من قيام مقاتلو المليشيات بممارسة أعمال السلب والمجازر كما حدث أثناء احتلال مدينة تكريت (الجزيرة، 31 أيار/ مايو 2016).
[3]  تمت سابقاً محاولة قامت بها قوة مصراته للاستيلاء على مدينة سرت في آذار/ مارس 2015. وباءت تلك المحاولة بالفشل. فاللواء الذي تم إرساله من مدينة مصراته لاحتلال مدينة سرت لم يصل على المدينة. وزعم قادة القوة حينها أنهم فوجئوا من قوة داعش الكبيرة وأن مقاتليهم لم يقبضوا رواتبهم منذ أشهر.
[4]  في 18 آذار/ مارس 2015 قام عدد من نشطاء داعش بتنفيذ عملية تقتيل في متحف باردو قرب بناية البرلمان في العاصمة تونس. أسفرت العملية عن مقتل 23 شخصاً ومنهم عشرون سائحاً على الأقل.
[5]  Petroleum Facilities Guard (PFG).